سيارة سيتروين

سيارة سيتروين

سيارة سيتروين هي شركة تصنيع سيارات فرنسية. تأسست في مارس 1919 من قبل الصناعي أندريه جوستاف سيتروين، وكانت جزءا من ستيلانتيس منذ عام 1921.

في عام 1934، أسست الشركة سمعتها في مجال التكنولوجيا المبتكرة مع نظام دفع بالعجلات الأمامية. كانت هذه أول سيارة في العالم يتم إنتاجها بكميات كبيرة من خلال الدفع بالعجلات الأمامية، ونظام التعليق المستقل للعجلات الأربع، فضلاً عن البناء الأحادي الهيكل، مع حذف الهيكل المنفصل، وبدلاً من ذلك، يتم استخدام هيكل السيارة نفسه باعتباره الهيكل الرئيسي الحامل.

موقع سطحة شمال الرياض

التطور

في عام 1954، أنتجوا أول نظام تعليق ذاتي التسوية “مائي هوائي” في العالم ثم في عام 1955 DS الثوري، أول سيارة منتجة بكميات كبيرة مع مكابح قرصية حديثة وفي عام 1967، قدموا في العديد من موديلاتهم المصابيح الأمامية الدوارة التي سمحت بمزيد من الرؤية على الطرق المتعرجة؛  حصلت هذه السيارات على العديد من الجوائز الوطنية والدولية، بما في ذلك جائزة ثلاث سيارات أوروبية لهذا العام.

تبيع سيارة سيتروين في الصين منذ عام 1984، إلى حد كبير عبر مشروع دونغفنغ بيجوت سيتروين المشترك، والذي يمثل اليوم سوقاً رئيسياً للعلامة التجارية. في عام 2014، عندما واجهت دونغفنغ بيجوت  سيتروين (الإختصار PSA) صعوبات مالية شديدة، حصلت شركة دونغفنغ للسيارات على حصة ملكية.

التاريخ

بنى أندريه سيتروين أسلحة لفرنسا خلال الحرب العالمية الأولى؛  بعد الحرب، أدرك أنه ما لم
يخطط مسبقاً سيكون لديه مصنع حديث بدون منتج. كانت سيتروين بالفعل من ذوي الخبرة في
مجال السيارات، وذلك بفضل العمل الناجح لست سنوات مع مورس بين عام 1908 واندلاع الحرب.

تم اتخاذ قرار التحول إلى تصنيع السيارات في وقت مبكر من عام 1916، وهو العام الذي طلبت
فيه سيارة سيتروين من المهندس “لويس دوفرسن” سابقاً مع بانهارد، تصميم سيارة 18HP متطورة
تقنياً يمكنه استخدام مصنعه بمجرد عودة السلام. قبل حدوث ذلك بوقت طويل، كان قد عدل رؤيته
وقرر (مثل هنري فورد) أن أفضل فرص ما بعد الحرب في صناعة السيارات ستشمل سيارة أخف
وزناً ذات جودة جيدة، ولكن بكميات كافية ليتم تسعيرها بشكل مغري.

 

 

Scroll to Top